الأقسام

صفحات

روابط

اعادة تسخين الارز قد تحوله لسم قاتل

اعادة تسخين الارز قد تحوله لسم قاتل

تطهو ربات المنازل في كثير من الاحيان كميات كبيرة من الأرز لأفراد الأسرة.

وتعيد تسخين هذا الأرز في اليوم التالي، لكن الخبراء يحذرون من ذلك، ويؤكدون على ضرورة أن تُراعى طريقة تخزين الأرز بعد طهيه، لتجنب الإصابة بامراض خطيرة.

وعلى الرغم من أن العديد من الناس يعتقدون أن خطر التسمم الغذائي قد يكون ناتجاً عن تناول اللحوم، ولكن الحقيقة أن التسمم الغذائي قد يحصل نتيجة لتناول اللأرز معاد التسخين..
خبراء صحة بريطانيون حذروا من أن إعادة عملية تسخين الأرز لا تخلو من أضرار، وتعرض الإنسان لمتاعب خطيرة كالإصابة بالإسهال والجفاف والتسمم.

وتقول أخصائية التغذية لدى مؤسسة هيلث سبان للتغذية، فيونا هانتر، إن الإجراء السليم يتمثل بتسخين الأرز مرة واحدة فقط بعد طهيه، أما عملية تبريده في الثلاجة فينبغي أن تتم بعد ساعة من طبخه على الأكثر، علما أنه يجب ألا تتجاوز مدة الحفظ في الثلاجة 24 ساعة كحد أقصى.

وأضافت أن الأرز غير المطهو يحتوي في بعض الأحيان على جراثيم من بكتيريا تسمى باكيلوس سيروس وتستطيع البقاء في الغذاء بعد الطهي، وهو ما يفاقم احتمال التسمم.
ويرى الخبراء أن طريقة طبخ الأرز حول العالم تشوبها الكثير من الأخطاء بسبب عدم الانتباه إلى ما يحتويه من مواد كيماوية تعلق به أثناء الزراعة.

كما نصحوا بطهي الأرز في كمية كبيرة من الماء حتى تزول مكونات الزرنيخ الكيميائية أثناء عملية التحضير ، حيث أن نقع الأرز في قدر من الماء ليلة كاملة قبل طبخه يخفض احتمال الإصابة بأمراض القلب والسرطان المرتبطة بالغذاء، بنسبة 80 في المئة.