الأقسام

صفحات

روابط

هل سمعت من قبل عن حليب الصراصير

هل سمعت من قبل عن حليب الصراصير

اكتشف باحثون في معهد علم الخلايا والطب التجديدي في الهند، أنّ نوعاً معيناً من الصراصير والتي تسمى باسيفيك بيتل كوكروتش تنتج حليباً أغنى من نظيره البقري بثلاثة أضعاف، وأكثر صداقة للبيئة.

ويأتي الحليب الذي ينتجه هذا النوع من الصراصير على شكل كريستال بروتيني، يتميز في احتوائه على الطاقة والعناصر الغذائية الأساسية للجسم.

ونقلاً عن موقع News.com.au ، قال أحد الباحثين الرئيسيين، سانشاري بانيرجي، لصحيفة التايمز أوف إنديا: لدى هذه البلورات الكريستالية تسلسل بروتيني، يحوي جميع الأحماض الأمينية الأساسية .

وأثار البحث المنشور عام 2016، ضجة كبيرة أنذاك، إلا أنه عاد ليطرح فكرة جديدة تفيد بأن هذا الحليب هو أكثر صداقة للبيئة من حليب الأبقار، حيث يأتي حليب الصراصير من مزرعة حشرات مستدامة، أكثر ملاءمة للبيئة من مزارع الأبقار.

يذكر أن هذا النوع من الصراصير يختلف عن غيره بأنه لا يبيض بل يلد، وهو متواجد في أستراليا، كما يتميز بأنه ينتج كريستالات تحوي المواد الغذائية الأساسية، من الكالسيوم والسكريات والزنك والحديد والبروتين، والتي تلبي احتياجات الفرد الأساسية.

الوسوم